‫الرئيسية‬ تقارير فاكهة الصيف.. فيها سم قاتل أم الحكاية مضاربة تجار.
تقارير - 11 مايو، 2021

فاكهة الصيف.. فيها سم قاتل أم الحكاية مضاربة تجار.

كتبت:مني شاهين

انتشرت في الآونة الأخيرة أنباء عن تسمم  فاكهة الصيف وبصفة خاصة الخوخ والبطيخ، إذ ذكرت بعض المواقع أنهما يسببان قيء وإسهال ونزلات معوية لمن يتناولهما.
ونرصد في التقرير التالي آراء عدد من خبراء الزراعة حول مدى صحة تلك الأنباء:
بلاش تضيعوا فوائد فاكهة الصيف
قال الدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات الزراعية بوزارة الزراعة، إن فاكهة وخضروات فصل الصيف آمنة تمامًا، ولا يوجد بهما ما يسبب نزلات معوية أو تسمم كما انتشر على بعض مواقع التواصل الاجتماعي، معقبا: “كلها شائعات مغرضة”.
وكشف عن مصدر الشائعات، مؤكدا أن التجار هم من يقفون خلفها، معقبا “تجار البطيخ يروجون شائعات عن اضرار الخوخ حتى يتربحون من محصولهم، والعكس تجار الخوخ يروجون شائعات عن اضرار البطيخ والكنتالوب، والهدف زيادة المكسب والربح”.
وأكد “رئيس قطاع الخدمات الزراعية بوزارة الزراعة”، أنه لم يتم رصد أية شكاوى رسمية حتى الآن بخصوص فاكهة الصيف أو الأسمدة الصيفية، متسائلًا “هل وزارة الصحة رصدت أية حالات إعياء من الخوخ أو البطيخ أو الكنتالوب أو فاكهة الصيف بشكل عام؟”.
وناشد جميع المواطنين بعدم السير وراء شائعات مواقع التواصل الاجتماعي، موجها رسالة لهم “اطمئنوا، وكلوا فاكهة براحتكم بلاش تضيعوا عليكم فوائد فاكهة الصيف”، معقبا “يجب الرد على كل هؤلاء التجار بالمنطق من قبل الجهات المعنية حتى لا يتم نشر الشائعات بشكل كبير”، منوهًا إلى أن كل عام يتم تصدير تلك الشائعات للتأثير على الأسعار ليس أكثر.
شائعات موسمية متكررة
وقال الدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين، إن شائعات تسمم البطيخ والخوخ والكنتالوب تنتشر كل عام في مثل هذا التوقيت، موضحا أن هذه الشائعات سوف تنتشر أيضا في بداية ظهور محصول المشمش كعادة كل عام.
أن المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات التابع لوزارة الزراعة يفرض رقابة شديدة على تحليل العينات التي يحصل عليها من الأسواق أو الحقول ويقوم بعمل متابعة دورية لها، مشدد على أنه لم يثبت أي شئ سلبي على فاكهة الصيف.
وأشار نقيب الزراعيين إلى أن فاكهة الصيف لها سمعة طيبة لدى المصريين وبالأسواق الخارجية ، وهذه الشائعات تؤثر على أسعار المنتج نفسه، منوها إلى أن البطيخ عليه اقبال كبير في فصل الصيف مما يسبب خسائر للفلاحين.
وأكد أن جميع الفاكهة والخضروات الصيفية آمنة وسليمة تماما، موجها رسالة لمروجي الشائعات على الفاكهة الصيفية “ليس لديكم ضمير لأنكم تتسببون في خسائر لأهالينا المزارعين”، نفيا تلقيه أية شكاوى من الفلاحين بخصوص الأسمدة الصيفية أو أنها تتسبب في تسمم لأي مواطن حتى الآن، حتى أنه لم تتلقى وزارة الصحة شكاوى بهذا الشأن.
القصة كلها في الاستخدام الخاطئ
ومن جانبه ، أكد حسين أبوصدام نقيب عام الفلاحين، أن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت وسيلة من أجل نشر الشائعات ويستخدمها البعض من أجل تحقيق زيادة في الربح، ومن بين تلك الشائعات تسبب فاكهة الصيف كالخوخ والبطيخ والكنتالوب في النزلات المعوية أو التسمم للبعض.
و في تصريح أن جميع الفواكه والخضراوات في الأسواق آمنة تمامًا ولا تتسبب في أمراض، ولكن القصة كلها في الاستخدام الخاطئ لهم، معلقًا “مثلا مواطن يعاني من مرض السكري فيأكل الكثير من الفاكهة والتي بالطبع ترفع نسبة السكر في الدم مما يؤدي إلى التسبب في إغمائه”
وتابع “من المعروف أن الفاكهة والخضراوات في الصيف سريعة التلف فيمكن أن تكون طريقة التخزين غير صحيحة، لذا يجب تخزينها بطريقة صحيحة وسليمة والتأكد من عدم تلفها قبل تناولها”.
وأكد “نقيب الفلاحين” أن تلك الشائعات موسمية يتم نشرها في بداية كل موسم صيفي من منتصف إبريل، وتهدف إلى خلق البلبلة والتأثير على الأسعار، نافيًا وجود أي شكاوى من فاكهة أو خضروات فصل الصيف.
وناشد جميع المواطنين ضرورة غسل الخضروات والفاكهة جيدًا قبل تناولها وتعقيم الأدوات التي يتم استخدامها في التقطيع لتجنب أية أضرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

استكمالا للمتابعة الميدانية.. وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد مخزن الإمداد الدوائي بالصيادين بالزقازيق

كتب محمد عصام استكمالا للمتابعة الميدانية المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمح…