‫الرئيسية‬ تحقيقات “الرجل الذي باع ظهره” مرشح للأوسكار
تحقيقات - 10 أبريل، 2021

“الرجل الذي باع ظهره” مرشح للأوسكار

تقي احمد

يعقد مهرجان مالمو للسينما العربية اليوم السبت ماستر كلاس مع السينماريست المصري تامر حبيب، حيث قدم أفضل الأساليب والحيل التي تعكس القصص الخيالية على الشاشة ،انطلقت فعاليات الدورة الحادية عشرة من مهرجان مالمو للسينما العربية، الأسبوع الماضي وذلك خلال حفل أقيم في مبنى بلدية مالمو “رادهوسيت” وسط تدابير صحية وإجراءات احترازية مشددة، مع مشاركة إلكترونية واسعة.

واقتصرت وقائع الحفل على إقامة سجادة حمراء داخل المبنى أعقبها الكلمات الرسمية التي افتتحتها عمدة مدينة مالمو كارينا نيلسون بالترحيب بالمشاركين، مؤكدة على ما يعبر عنه المهرجان من وجه المدينة الشابة التي تجمع 350 ألف من السكان أغلبهم دون سن الـ45، فهي مدينة فتية متعددة الثقافات، منفتحة على التجارب المفعمة بالحيوية كمهرجان مالمو للسينما العربية

وشهد الحفل الافتتاح عرض فيلم الافتتاح “الرجل الذي باع ظهره” للمخرجة التونسية كوثر بن هنية في القاعات الثلاثة لسينما بانورا بحضور ثمانية أفراد فقط في كل قاعة، وإقامة مناقشة إلكترونية مع أبطال العمل يحيى مهايني وديا ليان وسعد لوستان ومارك دي باندا، أدارها الناقد المصري أحمد شوقي، وهو الفيلم المرشح لحائزة الأوسكار في فئة أفضل فيلم أجنبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

وكيل وزارة الصحة بالشرقية يجتمع بإدارة الطب الوقائي لمناقشة خطة تطعيم المواطنين بالجرعات التنشيطية من لقاح كورونا

متابعات في إطار الحرص على الصحة العامة للمواطنين والحفاظ على مكتسبات الدولة في التصدي لجائ…