‫الرئيسية‬ غير مصنف “أحمد فلوكس” لقب «الشهيد الحي» دليل نجاحي! غير نادم على رفض العمل مع «جاكى شان»!
غير مصنف - 23 مارس، 2021

“أحمد فلوكس” لقب «الشهيد الحي» دليل نجاحي! غير نادم على رفض العمل مع «جاكى شان»!

حوار : تقي احمد صفوت

إرتفعت أسهم الفنان أحمد فلوكس فى السينما المصرية بعد ظهوره في فيلم ‘الممر” الذي حقق نجاحاً كبيراً لعد عرضه فى السينمات ،وذاع صيت فلوكس كالنار في الهشيم وأصبح مطلوبا في العديد من الأعمال السينمائية بعد أدائه لظور الظابط المصري الوطني ببراعة ، وتقمصه بشدة حتى اطلقوا عليه لقب “الشهيد الحي” ، وفى حوار خاص يكشف لنا أحمد فلوكس عن دوره في فيلم “الممر” وكشف الكثير من التفاصيل الحصرية المتعلقه بهذا الدور ، وسر صداقته بطليقته هنا شيحة وإلى سياق الحوار..

  • كيف أثر فاروق فلوكس على حياتك المهنيه؟
    عندما راى والدى رغبتى فى التمثيل قرر مساعدتي وتحفيزي فى تقديم كل ما لدي ، تأثرت بأعمال والدى وحاولت تقليده فى البداية ، ولكن أكثر من شجعنى للدخول فى عالم السينما هو الزعيم عادل إمام ، فكنت أذهب إليه يومي الخميس والجمعه ، على المسرح مع أبي ، وهو بالنسبة لي ممثلى المفضل ، وأحلم أن احقق جزءًا من إنجازاته .

-حدثنا عن بدايتك فى مجال التمثيل؟
كانت فى البداية على خشبة المسرح ، بمسرحية قدمتها فى قصر الثقافة فى اكتوبر ، ثم إتجهت للبرامج الإذاعية في إحدي القنوات الخاصه ، حتى سنحت لى الفرصه تقديم برنامج إخبارى ثم برنامج آخر مع الداعية نادية عمارة ، وأخيرا بعض المشاهد فى الدراما ، التى لاقت قبول المشاهدين ، ثم إتجهت الى السينما .

-لماذا لم تكمل مسيرتك فى الإذاعة؟
لم أكمل مسيرتى كمذيع بسبب واقعه حدثت فى إحدى المرات ، عندما إتصلت بالبرنامج سيدة وأطلقت علىّ لقب شيخ ، وهذا اللقب له مسؤوليات كبيرة لا أقدر ان اوفيها حقها ، لذلك قررت الاعتذار عن الاستكمال كمذيع فى التلفزيون ، واتجهت للسينما .

  • صداقة قوية بعد حب وانفصال.. كيف حافظت على علاقتك بهنا شيحة ؟
    هذا الموضوع انتهى منذ فتره ، فقد تزوجنا انا وهنا عن حب ولكننا لم نستمر بسبب إختلافنا فى بعض الامور، لهذا رأينا ان الانفصال هو الحل المناسب حتى لا نخسر علاقتنا للأبد ،ونظل اصدقاء ، وبالفعل نحن مازلنا أصدقاء حتى الآن وتساندنى فى حياتي الشخصية وتجمعنا أعمال فنيه كاتمثيلية الإذاعية التى تعاقدنا علي تقديمها «طلقني شكرا» .

-ما السر وراء النجاح الذى حققه فيلم “الممر”؟
السر هو فكره الفيلم ، الذى جذبت الجماهير ، وكذلك أبطال الفيلم والاندماج الذي بيننا وبين شخصيات الفيلم، التى جعلتنا نبدو وكأننا لا نمثل ، بل فى مهمه وطنية حقيقية ،و أعتبر فيلم “الممر” من أعظم أفلام السينما المصرية .

-كيف كانت استعداداتك للفيلم ؟
تطلب “الممر” منا تحضيرات بدنية شاقة ، وتدريبات فى الصاعقة وحمل السلاح، بالأضافة ان المخرج شريف عرفة طلب أن أخسر وزناً من جسمي، وبالفعل تدربت وكان علي أن أسير على نظام غذائي محدد حتى يتناسب وزنى مع طريقة الأداء بالفيلم، وفقدت من وزنى حوالى 12 كجم لتنفيذ الدور.

-كيف أثر نجاح “الممر” على أحمد فلوكس؟
بعد نجاح مسلسل الأب الروحى كنت خائفاً من تقديم دور يقلل من النجاح، الذى حققته فى المسلسل ولذلك كنت حريصا خلال عامين ونصف على إنتقاء الأدوار المقدمة لى ، حتى عُرض علي فيلم “الممر” ووافقت لأنى أحببت الفكرة ، وأشكر الفيلم علي إنقاذى من الوقوع أسيراً لنجاح “الأب الروحى” .

وماذا عن لقب “الشهيد الحي” الذي أطلق عليك بعد نجاح “الممر” ؟
هذا اللقب أكبر دليل على نجاحي فى تجسيد الشخصية، وتركها لانطباع وأثر كبير لدي الجمهور .

-صرحت بأنك تلقيت عرضاً للمشاركة في فيلم بطولة جون سينا .. حدثنا عن ذلك؟
بالفعل عُرض علي التمثيل فى فيلم عالمى بطولة “جون سينا” و” جاكى شان” وكان من المفترض ان يكون الفيلم فى الصين ، لذلك كان علي السفر لتصوير مشاهدي ، ولكننى رفضت وفضلت أن اركز فى تصوير فيلم “الممر” وفير نادم على رفض هذا الفيلم.

-كيف كانت ردة فعلك أمام شائعات تهربك من الخدمة العسكرية؟
شائعات مضحكة للغاية ، فليس ادي اخوة وأخذت شهادة الإعفاء منذ فترة طويلة .

-أنت سفير فى “صناع حياة” الخيرية .. صف لنا تجربتك معهم ؟
شاركت فى العمل معهم ، لأن أعمالهم الخيرية حقيقية ، وسافرت معهم لعدة قري ، ومساعدة الغير شعور رائع، كتغيير حياة أحدهم بسبب مساعدة بسيطه يمكن تقديمها ، ولكن خلال تطوعى معهم لاحظت إنتشار صور على مواقع التواصل الاجتماعي لتريند “الشهيد” ، وهذه الصور ترجع لرحلتى التطوعية مع الجمعية وسافرنا فى جولة عبر مصر بأكملها ، وتم التقاط هذه الصور عندما كنا فى الفيوم ، وجلسنا نخطط عما سنفعله فى المرحلة المقبلة .

-كيف يواجهه الفن فى مواجهه الإرهاب ؟
الفن يشكل الوجدان ، ويؤثر فى الجميع بدءًا من الاطفال والصغار ، الذين يشاهدون التلفاز ، ويتأثرون بالأعمال الفنية الذين يشاهدونها كلها. ولذلك علينا عرض أعمال إيجابية تؤثر عليهم كأعمال نجيب محفوظ والأدباء المصريين العظماء ،لتنمية روح الأنتماء ، العزيمة ، القيم ، وتشكيل الفكر والغريزة الوطنية لديهم ، وبدورهم عندما يكبرون سيحاربون الارهاب الفكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

استكمالا للمتابعة الميدانية.. وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد مخزن الإمداد الدوائي بالصيادين بالزقازيق

كتب محمد عصام استكمالا للمتابعة الميدانية المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمح…